الأحد 18 - نوفمبر - 2018 م الساعة 07:49:49 م
ضمد جراح ضحايا العدوان على غزة
رحيل الدكتور جهاد الفرا.. جراح الإنسانية
الجراح الفرا خلال إنقاذ أحد المصابين جراء الغارات الإسرائيلية

prednisolon bivirkninger

prednisolon bivirkninger og alkohol

 

كوبنهاغن/ (أنسنة):

قضى حياته في أداء مهامه الإنسانية التي طالما أبدى اعتزازه الشديد بها، خاصة خلال مشاركته في إنقاذ ومعالجة ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة...إنه جراح العظام العربي الدكتور جهاد الفرا، الذي غيبه الموت في العاصمة الدانمركية كوبنهاغن، فجر الثلاثاء (6 تشرين أول/ أكتوبر 2015).

 

الدكتور جهاد عبد العليم الفرا، دانمركي من أصل سوري، وُلد في مدينة حمص عام 1960 ودرس في مدارسها، ودرس الطب وتخصص في جامعات أوروبية، وعمل حتى وفاته استشارياً لجراحة العظام في المستشفى الملكي الجامعي في كوبنهاغن، وبرز في العديد من الأدوار الإنسانية والاجتماعية والثقافية والإعلامية.

 

وشارك الدكتور الفرا في أعمال الإغاثة الطبية الإنسانية في قطاع غزة إبان العدوان على القطاع سنة 2009 رغم مخاطر العمل تحت القصف، وألّف كتابه عن هذه التجربة الذي صدر بعنوان "رحلتي إلى أرض العزة".

 

 

مهمات إنسانية

وسبقت للفقيد المشاركة في مهمات إنسانية متعددة، منها أعمال الإغاثة الإنسانية والطبية في باكستان أثناء فترة الزلازل عام 2005، وخصص جهوداً وفيرة في الأعوام الأخيرة لإغاثة الشعب السوري وأفواج اللاجئين.

 

وتوزعت اهتمامات الطبيب الراحل على مجال تخصصه في السلك الطبي الدانمركي والأوروبي، وكذلك على العمل العام في الساحة الدانمركية عبر المشاركة في اللقاءات الحوارية والندوات العامة والإطلالات الإعلامية، علاوة على حضوره في مجالات اهتمام متنوعة.

 

وقام الدكتور الفرا بأدوار قيادية خلال العشرية الأخيرة التي عصفت خلالها سلسلة من الأزمات والتطورات بعلاقة العالم الإسلامي مع هذه الدولة الاسكندنافية، لاسيما أزمة رسوم الكراهية المسيئة للإسلام التي انطلقت من هذا البلد، فكانت له مساهمات لمعالجة تلك الأزمة، خاصة وأنه ترأس المجلس الإسلامي الدانمركي آنذاك.

التعليقات
(الآراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها وليس عن رأي الشبكة الفلسطينية)
التعليقات على هذا الموضوع 0 تعليق
تعليقات الفيس بوك